غرفة تجارة بغداد تدعوا للمشاركة الفاعلة في مبادرة المساعدات العينية لمحاربة وباء كورونا

 تحت شعار لو أراد الأنسان ان يعيش كريما فعليه أن يعمل بمحبة.

 غرفه تجارة بغداد – خاص

 من أجل الصلاح والإصلاح ولنشر ثقافة (المسؤولية عمل) وحمل هموم المواطن العراقي في ظل إنتشار مرض كورونا..
أطلق رئيس غرفة تجارة بغداد المحترم السيد فراس رسول جعفر مبادرة خدمية واسعة لتقديم المساعدات العينية، داعيا الى إستنفار الجهود كافة من الجهات الحكومية وغير الحكومية الى الوقوف مع بعضنا البعض لمحاربة هذا المرض القاتل.
وأوعز السيد رئيس الغرفة بتشكيل لجنة تهتم بجمع التبرعات الأساسية التي تساهم في درئ الوباء من أجل الحفاظ على بغدادنا الحبيبة .
ورعى السيد رئيس غرفة تجارة بغداد برنامجا واسعا لمحاربة هذا الخطر وكثف جهوده في الفترة الأخيرة للمشاركة في معالجة هذه الأزمة الخطيرة وبأشراف وجهد ذاتي في مبادرات منها:
1- إقامة ندوة تثقيفية لإرشاد المواطنين وحمايتهم من خطر إنتشارمرض كورونا وتوفير المواد لمكافحة هذا الفيروس والوباء بالتنسيق مع وزارة الصحة / دائرة صحة الرصافة مع فريق متخصص يهتم بالتوعية الصحية للوقاية من الفيروس.
2- رعاية حملة وقاية واسعة وتعفير الأسواق المحلية وتطهيرها بفريق كامل ومجهز بالمعدات والمواد المطهرة وبأشراف شخصي .
3- تشكيل لجنة تتكفل بجمع التبرعات العينية مثل المواد الأولية التي تدخل في التعفير والتعقيم و الكمامات و الكفوف وغيرها.
وأكد الأستاذ فراس رسول جعفر على أن يكون لدى الجميع حس وطني وأخلاقي و دور فاعل في مثل هكذا مشروع وطني مهم ومواجهة المحن التي تعم على البلاد، داعيا الجميع الى المشاركة العامة في تقديم يد العون والمساعدة من أجل تحقيق التعاون الحقيقي ووقوفنا جنب الى جنب في محاربة هذا شر هذا الوباء الخطر.. عن طريق المساهمة في تقديم المساعدات التي ستكون مبادرة خدمية تعم فيها الفائدة للجميع خدمة للوطن والمواطن .
كما تدعو غرفة تجارة بغداد الجهات الحكومية لإتخاذ التدابير اللازمة والتسرع بإيجاد الحلول من أجل معالجة هذه الأزمة.
من الجدير بالذكر أن المساعدات ستكون موادا عينية وليست مالية مثل ( الكمامات ، الكفًوف ،المواد الأولية التي تدخل في عملية التعفير اًو التعقيم)
ولكل عمل جزاء .

غرفة تجارة بغداد تدعوا للمشاركة الفاعلة في مبادرة المساعدات العينية لمحاربة وباء كورونا

 تحت شعار لو أراد الأنسان ان يعيش كريما فعليه أن يعمل بمحبة.

 غرفه تجارة بغداد – خاص

 من أجل الصلاح والإصلاح ولنشر ثقافة (المسؤولية عمل) وحمل هموم المواطن العراقي في ظل إنتشار مرض كورونا..
أطلق رئيس غرفة تجارة بغداد المحترم السيد فراس رسول جعفر مبادرة خدمية واسعة لتقديم المساعدات العينية، داعيا الى إستنفار الجهود كافة من الجهات الحكومية وغير الحكومية الى الوقوف مع بعضنا البعض لمحاربة هذا المرض القاتل.
وأوعز السيد رئيس الغرفة بتشكيل لجنة تهتم بجمع التبرعات الأساسية التي تساهم في درئ الوباء من أجل الحفاظ على بغدادنا الحبيبة .
ورعى السيد رئيس غرفة تجارة بغداد برنامجا واسعا لمحاربة هذا الخطر وكثف جهوده في الفترة الأخيرة للمشاركة في معالجة هذه الأزمة الخطيرة وبأشراف وجهد ذاتي في مبادرات منها:
1- إقامة ندوة تثقيفية لإرشاد المواطنين وحمايتهم من خطر إنتشارمرض كورونا وتوفير المواد لمكافحة هذا الفيروس والوباء بالتنسيق مع وزارة الصحة / دائرة صحة الرصافة مع فريق متخصص يهتم بالتوعية الصحية للوقاية من الفيروس.
2- رعاية حملة وقاية واسعة وتعفير الأسواق المحلية وتطهيرها بفريق كامل ومجهز بالمعدات والمواد المطهرة وبأشراف شخصي .
3- تشكيل لجنة تتكفل بجمع التبرعات العينية مثل المواد الأولية التي تدخل في التعفير والتعقيم و الكمامات و الكفوف وغيرها.
وأكد الأستاذ فراس رسول جعفر على أن يكون لدى الجميع حس وطني وأخلاقي و دور فاعل في مثل هكذا مشروع وطني مهم ومواجهة المحن التي تعم على البلاد، داعيا الجميع الى المشاركة العامة في تقديم يد العون والمساعدة من أجل تحقيق التعاون الحقيقي ووقوفنا جنب الى جنب في محاربة هذا شر هذا الوباء الخطر.. عن طريق المساهمة في تقديم المساعدات التي ستكون مبادرة خدمية تعم فيها الفائدة للجميع خدمة للوطن والمواطن .
كما تدعو غرفة تجارة بغداد الجهات الحكومية لإتخاذ التدابير اللازمة والتسرع بإيجاد الحلول من أجل معالجة هذه الأزمة.
من الجدير بالذكر أن المساعدات ستكون موادا عينية وليست مالية مثل ( الكمامات ، الكفًوف ،المواد الأولية التي تدخل في عملية التعفير اًو التعقيم)
ولكل عمل جزاء .

Tags